الاقتراض في الترجمة

تعرّف على الاقتراض في الترجمة


الترجمة في جوهرها هي نقل المعنى من نص مكتوب بلغة معينة إلى لغة أخرى. وفي حين يختار المترجم طريقة واحدة لترجمة النص بأكمله، هنالك تقنيات متعددة يمكن استخدامها لكل كلمة أو جملة حسب الحاجة. وإذا عمل المترجم على اختيار التقنية المناسبة بعناية، سيمكّنه ذلك من استيفاء كل عنصر لغوي بدقة متناهية. وتوجد الكثير من .تقنيات الترجمة وتصنف تحت فئتين: تقنيات الترجمة المباشرة وتقنيات الترجمة غير المباشرة

1) أصناف تقنيات الترجمة:

تقنيات الترجمة المباشرة:

  • الاقتراض (Borrowing)
  • النسخ (Calque)

تقنيات الترجمة غير المباشرة:

  • الإبدال (Transposition)
  • التعديل (Modulation)
  • التكافؤ(Equivalence)
  • التكييف(Adaptation)
  • التعويض (Compensation)

2) ما هو الاقتراض في الترجمة؟

يُعد الاقتراض من تقنيات الترجمة الشائعة، ويُقصد بها نقل المترجم عن قصد كلمة معينة كما هي في النص الأصل إلى النص الهدف. يحصل ذلك غالباً عندما لا تحتوي اللغة الهدف على مصطلح مقابل. وتفتح هذه التقنية المجال للمترجم لإخراج النص بوضوح في سياق ثقافي معين، وذلك عن طريق المفردات التي تستعملها هذه الثقافة.

3) أهمية الاقتراض في الترجمة

يغلب استعمال هذه التقنية حينما لا يوجد مقابل في اللغة الهدف، كما الحال مع بعض أنواع الطعام والملابس، ويساعد ذلك في الحفاظ على السياق الثقافي للنص الأصل. فمثلاً، تُقترض الأسماء مثل العباءة (Abaya) والثوب (Thobe) مباشرة كما هي في الترجمة الإنجليزية، لأنها مرتبطة بالعالم العربي، فلا يوجد لها مقابل في اللغات الأخرى.

4) لماذا نستخدم تقنية الاقتراض في الترجمة؟

لا يقتصر استخدام الاقتراض في الترجمة على وجود فجوة مفرداتية في اللغة الهدف، حيث يمكن استخدامه بشكل أساسي للحفاظ على الطابع المحلي للكلمة، أو عند الخشية من فقدان الكلمة لبعض الجوانب الدلالية والثقافية بسبب ترجمتها. ويرجع سبب ذلك لاحتواء النص على عناصر ثقافية كالطعام واللباس، مثل الثوب (Thobe) والكبسة  (Kabsa) والقفطان .(Caftan) ويساعد نقل هذه الكلمات كما هي في الحفاظ على الطابع الثقافي، فيعطي ذلك فرصة للجمهور المتلقي ليتعرف على هذه الثقافة.

5) أمثلة على الكلمات المستعارة في اللغة العربية:

هذه قائمة لبعض الكلمات المُقترضة والموجودة في اللغة العربية:

Democracyديموقراطية
Techniqueتقنية
Technologyتكنولوجيا
Pizzaبيتزا
Yenالين (عملة الين)

تحتوي اللغات الأخرى أيضاً على كلمات مُقترضة من اللغة العربية، وهذه بعض الأمثلة على ذلك:

Algebraالجبر
Muskالمسك
Algorithmخوارزمية
Camelجمل
Abayaعباءة

6) الفرق بين الاقتراض والنقحرة:

يستخدم المترجم تقنية الاقتراض إزاء بعض المصطلحات الثقافية والتقنية، في حين أن النقحرة (transliteration) أو النقل الحرفي هو نقل الكلمات كما تُنطق في لغتها الأصلية عن طريق كتابتها بحروف اللغة المنقول إليها. فمع أن الترجمة تروم نقل المعنى، تُستخدم النقحرة للاحتفاظ بالنطق الأصلي للعلامات التجارية والأسماء مثلا تفاديًا لتغيير شكلها ونطقها وبالتالي معناها.

اقرأ أيضا: طرق ترجمة الأسماء إلى اللغة العربية

في الختام، يُعد الاقتراض أحد أكثر تقنيات الترجمة استخداماً. ويرجع سبب استخدامه بشكل أساسي للضرورة حيثما لا توجد في الواقع كلمة ملائمة في اللغة الهدف. إننا نستخدم الكثير من الكلمات المقترضة في حديثنا اليومي، دون أن ندرك حتى أن هذه الكلمات ترجع إلى لغة أخرى. ترجع معظم الكلمات المقترضة إلى اللغة الإنجليزية، وهي في الغالب مصطلحات تقنية.

اقرأ أيضا: تعريف منهجية الترجمة: تقنيات الترجمة مع الأمثلة

المصادر:

Translation techniques: borrowing by Chiara GrassilliIn

What are the main techniques of translation

Types of Translation Techniques and Methods


اترك تعليقاً