طرق البحث في الإنترنت

9 طرق للبحث في الإنترنت بفاعلية ودقة


يستخدم المترجم محركات البحث أثناء عمله بصورة كبيرة. ويشترط عددٌ من أرباب العمل تمكّن المترجم من مهارات البحث عن المعلومات ومعرفته طرق البحث عبر الإنترنت. وتتطلب عملية الترجمة إجراء بحث إلكتروني للتوسع في معرفة موضوع الترجمة أو إيجاد مقابلات المصطلحات الواردة في النص. وتُستخدم محركات البحث أيضا في البحث عن عملاء جدد والتحقق من هويتهم وإيجاد فرص عمل جديدة.

وفي حال عدم إجادة طرق البحث في الإنترنت، قد يستغرق ذلك البحث وقتا طويلا. ولذلك، توفر شركة جوجل مجموعة من التقنيات التي تسهل عملية البحث في محركها. وتساعدنا هذه المعرفة على ربح الوقت خلال البحث للتركيز على عملية الترجمة. وقد تتجاوز هذه التقنيات محرك جوجل. إليكم 9 طرق تساعد في البحث عبر الإنترنت بفاعلية ودقة.

1) تحديد نوع المعلومات التي تبحث عنها:

لتتمكن من البحث عن المعلومات من الوهلة الأولى في المكان المناسب، لا بد من تحديد نوع تلك المعلومات تفاديا لتضييع الوقت. فإذا كنت تبحث مثلا عن مقال علمي أو أكاديمي، ستتوجه مباشرة إلى جوجل سكولر أو مكتبة إلكترونية أو محركات متخصصة في البحث العلمي والأكاديمي دون تضييع الوقت في البحث العام. وأما إذا كنت تبحث عن مقال إخباري عن موضوع معين، يستحسن أن تبحث مباشرة عنه في علامة التبويب “الأخبار”.

2) استخدام علامات التبويب:

للحصول على بحث مركَّز، استخدم علامات التبويب الظاهرة في أعلى الصفحة لتقتصر نتائج البحث على نوع معين من المحتوى مثل الصور أو الفيديوهات أو المقالات الإخبارية.

اضغط على “صور” للحصول فقط على الصور بدل أن تكون نتيجة البحث مزيجا بين النصوص والصور. وقد تحتاج إلى الصورة ليَسهل عليك استيعاب مفهوم ما أو لتحديد ما إذا كان اسم العلم الأجنبي الوارد في النص الأصلي مؤنثا أو مذكرا. واضغط على “أخبار” لمعرفة المزيد من التفاصيل عن آخر تطورات موضوع ما في مقال إخباري.

ويمكن تحديد مزيد من خصائص الصورة أو المقالات الإخبارية أو الفيديوهات بالضغط على زر الأدوات:

3) تحديد الكلمات المفتاحية في بحثك:

فكر فيما تحتاج إلى معرفته. وقبل الشروع في البحث، حدد الكلمات المفتاحية الرئيسية التي تحدد موضوع بحثك. وستقودك هذه الكلمات إلى محتوى يطابق ما تبحث عنه. ويُنصح بعدم الاستسلام بسرعة في حال عدم الوصول إلى نتيجة، لأن المحتوى قد يكون متوافرا ولا تحتاج سوى إلى الكلمات المناسبة للوصول إليه والاستفادة منه.

4) التدرج في إضافة كلمات البحث:

في حال عدم الحصول على النتائج المرجوة، يقترح جوجل أن تبدأ بكلمات بحث بسيطة، ثم تتدرج في زيادة كلمات البحث. فعلى سبيل المثال، إذا كنت تبحث عن نصائح لمقابلات العمل، يمكنك أن تبدأ بالبحث عن [مقابلات العمل]، ثم تضيف في البحث الموالي عبارة [مقابلات العمل الناجحة]، وتختم بحثك بعبارة [كيف تجتاز مقابلات العمل بنجاح] لكي تتمكن من اختيار أفضل النصائح.

5) تغيير الكلمات الوصفية:

يمكن وصف أي شيء بطرق مختلفة. فإذا لم تجد نتيجة لبحثك، حاول تغيير الكلمات المستعملة في البحث لتصل إلى المحتوى المرتبط ببحثك. وكلما كانت الكلمات المفتاحية أكثر دقة، اقتربت من الوصول إلى نتيجة مُرضية.

6) الاختصار في البحث:

يمكن اعتماد عدة طرق مختصرة للحصول على نتيجة. فعلى سبيل المثال، للبحث عن تعريف كلمة أو مصطلح ما، يمكن كتابة كلمة “تعريف” بلغة النص الأصلي متبوعة بالمصطلح المراد ترجمته للحصول على تعريفه وأحيانا ترجمته في حال وروده في موقع مُترجم إلى أكثر من لغة.

وللاطلاع على ترجمات معاجم مختلفة في بحث واحد، اكتب كلمة “ترجمة” باللغة المنقول إليها متبوعة بالمصطلح في اللغة الأصل. وتكون النتيجة اقتراحات من معاجم مختلفة ومواقع تقترح المصطلح في اللغتين في سياق نصوص أو جمل.

ومن باب الاختصار، يمكن الاستعانة بالعلامات التالية من أجل البحث بفاعلية أكبر:

            1) استخدام علامات التنصيص:

إذا كنت تبحث عن شيء محدد، حاول كتابته بين علامتي التنصيص (“”) لتقليل اقتراحات جوجل. وبهذه الطريقة، فإنك تطلب من محرك البحث عرض محتوى يضم كلمات الجملة المقدَّمة بين العلامات بنفس الترتيب. ولكنك عندما لا تستخدم علامات التنصيص، فإن محرك البحث سيبحث عن محتوى يضم الكلمات المكتوبة بأي ترتيب.

فعلى سبيل المثال، عند البحث عن نظرية بيتر نيومارك في الترجمة دون إدراجها بين علامات التنصيص، أعطى محرك البحث قائمة طويلة جدا من النتائج ذات محتوى لا يحترم ترتيب الجملة ويضم كلماتها بشكل مبعثر ومتفرق. وعندما استخدمت علامات التنصيص، فإن محرك البحث لم يعرض سوى ثلاث نتائج تضم الجملة بنفس ترتيب كلماتها.

                    2) استخدام الشرطة (-) لإقصاء الكلمات:

إذا كانت كلمات بحثك مبهمة وتحتمل أكثر من معنى ويُحتمل أن تفضي إلى نتائج متباينة، يمكنك أن تقصي ظهور نتائج معينة باستخدام الشرطة (-) بعد كلمة البحث. إضافة إلى ذلك، فإن استخدام أدوات الربط يؤدي إلى ظهور نتائج لا تحتاجها. ولذلك، يكون استخدام هذه العلامات مفيدا. فعلى سبيل المثال، عندما أود البحث عن كتاب لحن القول، لا يقترح محرك جوجل سوى تفاسير الآية الكريمة التي وردت فيها عبارة “لحن القول” دون ورود ذكر للكتاب الذي أبحث عنه في الصفحة الأولى:

وأما عندما أُتبعت عبارة لحن القول بكلمة “التفسير” بعد الشرطة دون ترك مسافة، فإنني بذلك أروم إقصاء الصفحات التي تتناول التفسير. وبالفعل، يظهر محتوى عن الكتاب في أول نتيجة وتظهر كل النتائج عن الكتاب باستثناء صفحة واحدة تناولت تفسير الآية:

                   3) استخدام النقطتين الرأسيتين للبحث في موقع بعينه:

لإيجاد محتوى أو مقالات في موقع معين، اكتب موضوع بحثك متبوعا باسم الموقع. وافصلهما بنقطتين رأسيتين (:). فعلى سبيل المثال، إذا أردت البحث عن محتوى عن علامات الترقيم في موقع قطار الترجمة، ستكون طريقة كتابة طلب البحث كالآتي: علامات الترقيم: قطار الترجمة

طرق البحث في الإنترنت

وبالتالي، تُظهر نتيجة البحث جميع المقالات التي تضم عبارة “علامات الترقيم” في الموقع، سواء في العنوان أو فقرات مقالات أخرى.

                      4) استخدام النجمة (*):

إذا أردت التأكد من كلمة ما في عبارة اصطلاحية مثلا، يمكنك أن تستبدلها بالنجمة لتحصل على العبارة الكاملة. فمثلا، إذا كتبت [وما * المطالب بالتمني]، ستحصل على الكلمة المفقودة المناسبة.

ويمكنك أن تضع كلمةً بين نجمتين في عبارة ما أو مقولة إذا كنت غير متأكد منها. وبهذه الطريقة، يقترح محرك البحث الكلمات الممكنة في تلك الجملة كما وردت في محتويات مختلفة. فعلى سبيل المثال، للتأكد من صحة إحدى كلمات هذا البيت الشعري للمتنبي:  قل للشامتين فينا أو بنا أفيقوا *** فإن نوائب الدنيا تدور،  كتبت *فينا* بين نجمتين، وحصلت على الصيغة الصحيحة في نتيجة البحث كالآتي:

طرق البحث في الإنترنت

7) إجراء بحثين في آن واحد:

يمكن إجراء بحث عن كلمتين أو تساؤلين في الوقت نفسه من خلال كتابة التساؤلين بين علامات التنصيص وإدراج “أو” بينهما. وبذلك، ستختصر الوقت بالحصول على نتيجة البحثين بنقرة واحدة. فعلى سبيل المثال، عندما تكتبمخاطر الجلوس لفترات طويلة أو “أضرار الجلوس لفترات طويلة”، فإنك تحصل على نتائج تجمع بين المحتوى الذي استخدم سواء كلمة مخاطر أو أضرار.

وإذا أردت أن تقارن بين أداتين من أدوات الترجمة قبل إتمام عملية الشراء، اكتب اسم الأداتين مفصولتين ب “أو”. وستحصل على قائمة من المقالات التي تقارن بينهما لمساعدتك على الاختيار:

طرق البحث في الإنترنت

ويمكنك أيضا أن تبحث عن كلمتين في آن واحد للحصول على نتائج تجمع بينهما. فمثلا إذا كتبت: فتح أو استفتح دون علامات التنصيص، ستحصل على تعريفهما معا في صفحة النتائج.

8) الاستعانة بمحركات بحث أخرى:

إذا لم تجد ما تبحث عنه في محرك البحث جوجل، انتقل إلى محرك آخر مثل بينغ وداك داك غو وياهو ودوغبايل.

9) عدم التوقف عند النتائج الأولى للبحث:

لا تحتوي نتائج البحث في أعلى الصفحة بالضرورة على أفضل محتوى لأن ظهورها في مقدمة النتائج قد يدل على الاستخدام الجيد للسيو ولا يعكس محتواها. ولذلك، من المفيد عدمُ التوقف عند النتائج الأولى وإلقاءُ نظرة على باقي أجزاء الصفحة لإيجاد أفضل المعلومات.

وفي الختام، ستساعدك طرق البحث في الإنترنت المقدَّمة في هذا المقال على إيجاد المعلومات التي تبحث عنها في وقت وجيز. فعندما تكون طريقة بحثك واضحة، سيساعدك ذلك في التركيز على موضوع البحث.

مصدر الصورة: Pixabay

المراجع:

سبع طرق لإيجاد ما تريده على شبكة الإنترنت، موقع Mindtools

كيف تجد المعلومات عبر الإنترنت، موقع Wikihow

كيفية البحث في Google، موقع Google Support

 


اترك تعليقاً

Your email address will not be published.